«الصحة»: «المضادات الحيوية هتسبب كارثة بعد نهاية كورونا» | يلا بيزنس

«الصحة»: «المضادات الحيوية هتسبب كارثة بعد نهاية كورونا»

حذرت الدكتورة جيهان العسال، نائب رئيس اللجنة العملية لمكافحة كورونا بوزارة الصحة، من سوء استخدام المضادات الحيوية في مصر في ظل أزمة فيروس كورونا .

ولفتت في تصريحات تلفزيونية إلى أنه هناك حالة من سوء استخدام أدوية المضادات الحيوية، بدأت مع بدء أزمة كورونا في مصر.

وكشفن عن تخوفها من تكون مناعة ضد المضادات الحيوية بأجسام من يستخدموها بعد نهاية وباء كورونا.

وأضافت «العسال»، خلال لقائها اليوم الثلاثاء، مع برنامج «الستات ما يعرفوش يكدبوا»، أنه بعد نهاية أزمة كورونا، سنجد الأجساد تكون لها مناعة ضد المضادات الحيوية، ولن نجد أي مضاد حيوي يمكنه التعامل مع أي مكروب يصيب هذه الحالات.

وعن التحديثات التي طرأت على بروتوكول علاج كورونا، المحدد من وزارة الصحة، أشارت نائب رئيس اللجنة العملية لمكافحة كورونا بوزارة الصحة، إلى أن علاج «الإنترفورن»، حذف من بروتوكول العلاج، بعدما كان اضيف خلال شهر مايو الماضي، بعدما لم يثبت كفاءة ولا فاعلية في علاج الحالات.

وأكملت، أما ما أضيف على بروتوكول العلاج، فهي مضادات الفيروسات، التي أثبت كفاءتها في التجارب التي أجريت، وبالأخص «الأيفر ميكتين» مضاد الطفيليات، وكذلك «الفافيبريفير»، كما أن «هيدروكيس كلوكرين» كان متواجد بالبرتوكول من البداية، ووجدنا أنه مناسب جدا للحالات البسيطة والمتوسطة، وتم تحديد «الرينتي ديفير» للحالات الشديدة.

وحذرت «العسال»، من استخدام الكورتيزون أيضا في مع حالات الإصابة البسيطة والمتوسطة، مؤكدة أن في تلك الحالة يقوم بتنشيط الفيروس في حسم الإنسان، كما أنه يسبب مشاكل بالضغط والسكر.

اقرأ أيضًا.. «الشهر العقاري»: حالات يسمح فيها للموكل بإلغاء التوكيل منفردا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.