35.9 مليار جنيه إيرادات شركة القلعة في 2020 | يلا بيزنس

35.9 مليار جنيه إيرادات شركة القلعة في 2020

أعلنت اليوم شركة القلعةعن النتائج المالية المجمعة للفترة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2020، حيث بلغت الإيرادات المجمعة 35.9 مليار جنيه خلال عام 2020، وهو نمو سنوي بمعدل 148%.

ويرجع نمو إجمالي الإيرادات إلى تسجيل إيرادات بقيمة 21.6 مليار جنيه تقريبًا من الشركة المصرية للتكرير خلال عام 2020.

وفي حالة عدم احتساب إيرادات الشركة المصرية للتكرير، فإن إيرادات شركة القلعة تستقر عند 14.4 مليار جنيه دون تغير سنوي ملحوظ على الرغم من التأثير السلبي لانتشار فيروس (كوفيد – 19) خلال العام.

وبلغت إيرادات القلعة من أنشطة التصدير حوالي 118 مليون دولار خلال عام 2020، بفضل تحسن حركة التجارة الدولية خلال النصف الثاني من العام بالتزامن مع تخفيف القيود الاحترازية المتعلقة بأزمة (كوفيد – 19) تدريجيًا، مما انعكس بشكل خاص على نمو حجم صادرات شركة أسكوم.

وأكد الدكتور أحمد هيكل مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة، أن نتائج عام 2020 تعكس نجاح القلعة في تعظيم الاستفادة من التنوع الفريد لمحفظة استثماراتها التابعة ومكانتها السوقية الرائدة بالقطاعات الاستراتيجية التي تعمل بها، فضلاً عن تركيزها خلال العام على تنفيذ سلسلة من التطويرات التشغيلية والمبادرات الاستراتيجية بمختلف الشركات التابعة.

وتابع هيكل أن إيرادات شركة طاقة عربية ارتفعت بنسبة سنوية 3% خلال عام 2020، على الرغم من التحديات الصعبة التي مرّ بها السوق، بفضل ارتفاع حجم توزيع الغاز الطبيعي في ضوء زيادة عدد المنشآت السكنية التي قامت الشركة بربطها بشبكة الغاز الطبيعي، بالإضافة إلى ارتفاع عدد عملاء المشروعات الصناعية خلال العام.

وأضاف أن الشركة نجحت الشركة في إطلاق وتشغيل محطة محولاتها الكهربائية الفرعية في المنطقة الصناعية بمدينة السادس من أكتوبر خلال شهر مارس 2021.

الإيرادات

ولفت هيكل الي استقرار الإيرادات عند 14.4 مليار جنيه خلال عام 2020 (مع استبعاد إيرادات الشركة المصرية للتكرير) ، وهو تراجع بمعدل 1% فقط، على الرغم من التحديات الاستثنائية والتأثير السلبي لانتشار فيروس (كوفيد – 19) خلال العام. وشهدت الشركة ارتفاع الأرباح التشغيلية المتكررة قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك (مع استثناء نتائج الشركة المصرية للتكرير) بمعدل سنوي 30%، بفضل نجاح المبادرات التي تبنتها الإدارة للارتقاء بالكفاءة التشغيلية على مستوى جميع الشركات التابعة.

وارتفعت الأرباح التشغيلية المتكررة قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك (بعد استبعاد المصروفات البيعية والعمومية والإدارية الاستثنائية غير المتكررة) بمعدل سنوي 32% لتسجل 1.65 مليار جنيه خلال عام 2020. وفي حالة عدم احتساب نتائج الشركة المصرية للتكرير، فإن الأرباح التشغيلية قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك لشركة القلعة ترتفع بمعدل سنوي 30% لتبلغ 1.63 مليار جنيه تقريبًا خلال عام 2020، في ضوء نمو ربحية مختلف قطاعات شركة طاقة عربية، إلى جانب تحسن الكفاءة التشغيلية وانخفاض التكاليف بشركتي نايل لوجيستيكس وأسيك للأسمنت، وأيضًا تحسن أداء الشركة الوطنية للطباعة.

أبرز المستجدات التشغيلية

  • ارتفاع الأرباح التشغيلية المتكررة قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك بمعدل سنوي 30% بعد استبعاد نتائج الشركة المصرية للتكرير، بفضل الأداء القوي لشركة طاقة عربية وتحسن الكفاءة التشغيلية بشركتي الوطنية للطباعة ونايل لوجيستيكس بالرغم من الأوضاع السوقية غير المواتية بسبب أزمة (كوفيد – 19).
  • مواصلة تحسين تشكيلة منتجات الشركة المصرية للتكرير من أجل تقليص الضغوط الحالية على هامش أرباح التكرير ودعم مستويات الربحية
  •    نمو إيرادات التصدير بالشركات التابعة الى حوالي 118 مليون دولار خلال عام 2020 في ضوء حالة التعافي التدريجي التي شهدتها الأسواق خلال النصف الثاني من العام.
  •   سجلت الشركة صافي خسائر بعد خصم حقوق الأقلية بقيمة 2.5 مليار جنيه خلال 2020 بسبب الخسائر التي تكبدها مشروع الشركة المصرية للتكرير خلال نفس الفترة بسبب أزمة (كوفيد – 19)، كما سجلت تكاليف اضمحلال ومخصصات متعلقة بأزمة (كوفيد – 19) بقيمة مليار جنيه تقريبًا خلال عام 2020.
  • استكمال عمليات إعادة هيكلة الديون على رأس أولويات القلعة خلال الفترة المقبلة تركيزًا على إعادة هيكلة ديون الشركة المصرية للتكرير بالكامل والديون المتبقية علي مستوي القلعة والقليل من الشركات التابعة، وذلك سعيًا للتحوط من مخاطر تقلبات السوق واحتمالية تفشي موجة ثالثة من فيروس (كوفيد – 19).

 أقرا أيضًا

11.1 مليار جنيه إيرادات شركة القلعة في 9 أشهر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.