بـ754.4 مليون دولار .. تمويل مشروعات تنمية شبه جزيرة سيناء في 2020 | يلا بيزنس

بـ754.4 مليون دولار .. تمويل مشروعات تنمية شبه جزيرة سيناء في 2020

كشفت وزارة التعاون الدولي، عن تفاصيل تمويل مشروعات تنمية شبه جزيرة سيناء خلال 2020  في تقريرها السنوي حول «الشراكات الدولية لتحقيق التنمية المستدامة».

 

مشروعات تنمية شبه جزيرة سيناء

وأوضحت بالأرقام تفاصيل الاتفاق على تمويلات تنموية مع الصناديق العربية بقيمة 754.4 مليون دولار للخطة القومية لتنمية شبه جزيرة سيناء فى قطاعات تحلية المياه والبنية التحتية والتعليم والصرف بما يعزز جهود تحقيق التنمية المستدامة .

 

وتوزعت التمويلات بواقع 244.16 مليون دولار من الصندوق العربى للإنماء الاقتصادى والاجتماعى لمشروع استكمال تمويل مشروع إنشاء منظومة مياه بحر البقر، وتمويل بقيمة 183 مليون دولار من الصندوق الكويتى للتنمية لذات المشروع.

قطاع تحلية المياه

وفى قطاع تحلية المياه اتفقت وزارة التعاون الدولى مع الصندوق الكويتى للتنمية على توفير 18 مليون دولار مشروع إنشاء محطتى تحلية مياه البحر فى مدينة رفح الجديدة ومدينة بئر العبد الجديدة، بالإضافة إلى 168.4 مليون دولار من الصندوق الكويتى للتنمية لمشروعات البنية التحتية للطرق بواقع 85.9 مليون دولار لمشروع استكمال طريق النفق شرم الشيخ، و82.51 مليون دولار لمشروع استكمال طريق عرضى.

وفى مجال التعليم تم الاتفاق مع الصندوق السعودى للتنمية على توفير تمويل تنموى بقيمة 140.8 مليون دولار استكمال مشروع جامعة الملك سلمان فى شبه جزيرة سيناء.

وتحقق هذه التمويلات التنموية أهداف التنمية المستدامة، الأول القضاء على الفقر، الثاني: القضاء التام على الجوع، الخامس: المساواة بين الجنسين، السادس: المياه النظيفة والصرف الصحي، الثامن: العمل اللائق والنمو الاقتصادي، الحادى عشر: المدن والمجتمعات المستدامة، والسابع عشر: عقد الشراكات لتحقيق الأهداف .

 

وأشادت  الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، بمؤسسات التمويل العربية المساهمة فى برنامج تنمية شبه جزيرة سيناء، (الصندوق السعودى للتنمية- الصندوق الكويتى للتنمية الاقتصادية العربية-الصندوق العربى للإنماء الاقتصادى والاجتماعى)، من خلال برنامج طموح يهدف إلى تمويل مشروعات التنمية بقيمة ٢,٦٩٨ مليار دولار، حيث تم تخصيص هذه الأموال للقطاعات التالية (الطرق- التعليم العالى و البحث العلمى- التنمية الزراعية- تجمعات سكنية- الرى و الموارد المائية )

يستفيد من مشروعات البرنامج حوالى ١٥٠ قرية بشبه جزيرة سيناء، وتهدف إلى إتاحة الخدمات الأساسية لعدد ٥٥٨ ألف مواطن، وتوفير ٢٦٠٠ مسكن جديد، و استصلاح وزراعة ١٨ ألف فدان وتوفير ٢٠ ألف فرصة عمل؛ ستحقق هذه المشروعات عائد ملموس ونقلة نوعية لتوجيه الشباب فى المجتمع السيناوى إلى الإنتاج واستغلال الطاقات البشرية فى أغراض التنمية بما يساعد على الحد من ظاهرة البطالة والمساهمة فى تحقيق الاكتفاء الذاتى من الغذاء لأهالى شبه جزيرة سيناء.

جامعة الملك سلمان

وإيمانًا بالدور الذى يلعبه الاستثمار فى رأس المال البشرى فى تطوير الكفاءات البشرية، والذى يعتبر خيار استراتيجى فى تنمية وتطوير قدرات ومهارات ومواهب البشر، ومن خلال التعاون مع الصندوق السعودى للتنمية، تم تدشين جامعة الملك سلمان، بتمويل قدره ٣٩٠ مليون دولار.

‏يهدف المشروع إلى ضمان وتعزيز فرص التعليم الجيد المنصف والشامل للجميع، كما يشمل المشروع إنشاء ثلاثة فروع للجامعة بمدن الطور ورأس سدر وشرم الشيخ وتضم الجامعة ٧ كليات فى تخصصات علمية مختلفة بالإضافة إلى إنشاء ٣ كليات جديدة (كلية الهندسة وعلوم الحاسب بمدينة الطور، كلية الفنون والتصميم ، وكلية العمارة بمدينة شرم الشيخ) ‏إضافة إلى أعمال الرصف والتشجير للطريق المؤدى إلى فرع جامعة الملك سلمان فى شرم الشيخ بحيث يصبح العدد الإجمالى ١٠ كليات موزعة على المدن ( الطور، رأس صدر،شرم الشيخ) وتبلغ الطاقة الاستيعابية للمرحلة ١٢,٣٠٠ طالب.

محطات المياه والصرف

شارك الصندوق الكويتى للتنمية، والصندوق العربى للإنماء الاقتصادى والاجتماعي، فى تمويل المشروعات التنموية الجارية فى شمال سيناء، والتى تشمل محطة تحلية المياه بشرق بورسعيد بالإضافة إلى شبكة تصريف مياه بحر البقر، وتعزز محطة تحلية المياه بشرق بورسعيد، التى مولها الصندوق الكويتى للتنمية بقيمة ١٨٢ مليون دولار، لتلبية الطلب المتزايد على مياه الشرب للأنشطة التجارية والصناعية فى المدينة، وتبلغ الطاقة الإنتاجية لمحطة التحلية ١٥٠ ألف متر مكعب ويمكن زيادتها إلى ٢٥٠ ألف متر مكعب فى اليوم.

وتبلغ سعة نظام تصريف مياه بحر البقر ٥ ملايين متر مكعب فى اليوم ويمكنه استصلاح ٤٠٠ ألف فدان من شبه جزيرة سيناء، وتوفير ١٠٠ ألف فرصة عمل، بالإضافة إلى ذلك، تهدف هذه المشروعات إلى الحفاظ على البيئة من خلال تقليل الفاقد من المياه لأغراض التنمية مما يترك أثراً كبيراً فى التنمية الزراعية فى شمال سيناء، وتعزيز سوق العمل .

اقرأ أيضًا..مدبولي: «لا احتفالات وتجمعات في رأس السنة 2021»