وزيرة التجارة: دخول اتفاقية منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية حيز النفاذ 2021 | يلا بيزنس

وزيرة التجارة: دخول اتفاقية منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية حيز النفاذ 2021

اتفاقية منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية  || قالت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، أن الحكومة تنفذ استراتيجية شاملة لتنمية التعاون المشترك بين مصر ودول القارة الأفريقية.

 

وأكدت أن الاستراتيجية تستهدف تحقيق التكامل الاقتصادي الإقليمي من خلال زيادة معدلات التبادل التجاري، وتعزيز التعاون الاستثماري وتبادل الخبرات الصناعية.

وجاء ذلك خلال مشاركتها – عبر تقنية الفيديو كونفرانس – بفعاليات “منتدى الأعمال المصري الزامبي” الذي نظمته لجنة أفريقيا بجمعية رجال الأعمال بالتعاون مع جهاز التمثيل التجاري المصري، ووكالة التنمية الزامبية.

وأوضحت أن هناك فرص كبيرة لتعزيز التعاون التجاري والاستثماري بين مصر وزامبيا تدعمها روابط سياسية تاريخية وتسهيلات كبيرة تتيحها اتفاقية السوق المشتركة للشرق والجنوب الافريقي (الكوميسا).

وقالت  “جامع”، إن تنظيم هذا المنتدى في الوقت الراهن يعد خطوة إيجابية لتشجيع التعاون التجاري والاستثماري بين مصر وزامبيا ودفع معدلات التجارة البينية لمستويات متميزة، مشيرةً إلى أن حجم التبادل التجاري بين البلدين بلغ العام الماضي 250 مليون دولار.

وأكدت على أهمية استفادة دوائر الأعمال بمصر وزامبيا من الفرص المتاحة في القطاعات الاستثمارية والتجارية المختلفة وكذا المعلومات المتاحة في هذا الشأن للوقوف على المزايا النسبية التي تمتلكها كل دولة في كافة القطاعات واستغلال هذه المزايا في دعم التعاون الاقتصادي المشترك.

ولفتت إلى أهمية استمرار الجهود التنسيقية بين البلدين لتنظيم مزيد من الفعاليات الترويجية لتشجيع التبادل التجاري والاستثماري، مع التركيز على القطاعات ذات الاولوية والعمل على تنظيم فعاليات قطاعية لعرض الفرص المتاحة في هذه القطاعات اإلى جانب الاستفادة من تجارب الشركات المصرية المتواجدة في زامبيا.

 

وأشارت إلى اهمية قيام القطاع الخاص باستغلال اتفاقيات التجارة الإقليمية في زيادة حركة التبادل التجاري والاستثمارات المشتركة، لا سيما في ظل رئاسة مصر المرتقبة لتجمع الكوميسا خلال العام القادم، فضلا عن اتفاقية منطقة التجارة الحرة القارية الافريقية التي ستدخل حيز النفاذ مع بداية العام القادم 2021.

ومن جانبه قال اكريستوفر يالوما وزير التجارة والصناعة الزامبي، إن الهدف الرئيسي من هذا المنتدى هو تعميق التعاون طويل المدى بين مصر وزامبيا على المستويين التجاري والاستثماري خاصةً في ظل ما يتعرض له الاقتصاد العالمي حالياً من تحديات على رأسها تفشي فيروس كورونا المستجد، مشيراً إلى أن إطلاق هذا المنتدى يتزامن مع إطلاق الرئيس الزامبي برنامج الانتعاش الاقتصادي 2020-2023 الذي يستهدف معالجة التحديات الاقتصادية التي تواجه زامبيا حاليًا وعلى رأسها ركود النمو والبطالة وتراجع النشاط الاقتصادي.

ومن جانبه أكد المهندس علي عيسى، رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين حرصه على تحقيق أهداف المنتدى التي تتمثل في تبادل المعلومات حول العلاقات التجارية والاستثمارية والحلول المتاحة لتسهيل التجارة والنقل، وكذلك التسهيلات المالية اللازمة للمصدرين والمستوردين في كلا السوقين، خاصةً في ظل توافر فرص تجارية واعدة أمام المستثمرين بالطرفين في مجالات الأثاث والتعدين والصناعات الهندسية، والمنتجات الجلدية والصناعات الغذائية، والكيماويات، ومواد البناء، الورق والتغليف، والمنسوجات.

اقرأ أيضًا..ارتفاع أسعار الدواجن المجمدة في الأسواق .. والحكومة تعلق