وزير البترول: وقعنا 14 اتفاقية رغم أنف «كورونا» وحققنا نتائج متميزة | يلا بيزنس

وزير البترول: وقعنا 14 اتفاقية رغم أنف «كورونا» وحققنا نتائج متميزة

قال المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، إن مصر تمكنت من تحقيق أعلى معدلات إنتاجها من الزيت الخام والغاز، بواقع 1.9 مليون برميل مكافئ يوميا خلال أغسطس 2019.

وقال “الملا” أن قطاع البترول حقق  نتائج أعمال متميزة خلال الفترة من مارس وحتى الآن، رغم جائحة كورونا بتداعياتها السياسية والاقتصادية والاجتماعية، إضافة لما شهده العالم من  انخفاض الطلب وزيادة المعروض ومن ثم هبوط أسعار البترول.

 

وأشار إلى أن استراتيجية العمل البترولى فى مصر تتمتع  بمرونة، حيث مكنته من تحقيق مؤشرات إيجابية وتحقيق التوازن المطلوب بين الخطط المستهدفة والحفاظ على العاملين.

 

وأوضح الملا، أن جائحة كورونا جاءت بمثابة اختبار حقيقى لفاعلية الإصلاحات البترولية وأثرها على ضمان تأمين موارد الطاقة ودعم الفرص الاستثمارية وتحقيق الاستدامة المالية وتعزيز النمو الاقتصادى للدولة.

 

وأضاف : “تم خلال الفترة من مارس وحتى الآن توقيع 14 اتفاقية جديدة للبحث عن البترول والغاز، مع كبرى الشركات العالمية ومنها شركات عملاقة تعمل بمصر لأول مرة مثل شيفرون واكسون موبيل، وتشريف الرئيس عبدالفتاح السيسى لقطاع البترول بافتتاح مشروعى تكرير مصفاة المصرية بمسطرد والبنزين عالى الأوكتين بالإسكندرية باستثمارات 4.5 مليار دولار، وجارى العمل على تنفيذ 3 مشروعات تكرير جديدة بأسيوط والإسكندرية باستثمارات 7.5 مليار دولار بهدف تحقيق الاكتفاء الذاتى من البنزين والسولار بحلول عام 2023”.

 

وتابع : “كما تم افتتاح وتشغيل عدد من مشروعات البتروكيماويات وتحديث استراتيجية البتروكيماويات لتتواكب مع تطور احتياجات البلاد حتى عام 2040، كما شهد رئيس الوزراء افتتاح تشغيل الخط البحرى بميناء الحمراء البترولى العالمين الجديدة ضمن جهود الدولة لتحويل مصر لمركز إقليمى لتجارة وتداول البترول والغاز”.

 

 

وأضاف أأن القطاع نجح فى تحويل معدل نمو قطاع الغاز الطبيعى من سالب 11٪ قبل سنوات إلى معدل نمو إيجابي بنسبة 25 ٪ في 2019/2020 وتحقيق اكتفاء ذاتي من الغاز واستئناف التصدير، كما بلغت الثروة البترولية من زيت خام وغاز أعلى معدلات إنتاجها في تاريخ مصر لتصل إلى 1.9 مليون برميل مكافئ يومياً في أغسطس 2019، وارتفع عدد المستفيدين سنويا من المشروع القومي لتوصيل الغاز الطبيعى للمنازل وإحلاله محل البوتاجاز الي مليون و 200 الف وحدة سكنية كل عام بالإضافة إلي تحقيق اعلي مساهمة في الناتج المحلي بنسبة 27٪ واعلي معدلات للاستثمار بقيمة 1.2 تريليون جنيه خلال السنوات الست التي شهدت كذلك توقيع 86 اتفاق للبحث عن البترول والغاز في مصر مع شركات عالمية.

اقرأ أيضًا.. ارتفاع أسعار الدواجن المجمدة في الأسواق .. والحكومة تعلق