إطلاق أول مجمع صناعي مستدام في مصر | يلا بيزنس

إطلاق أول مجمع صناعي مستدام في مصر

أعلنت اليوم مجموعة التنمية الصناعية «IDG» الرائدة في إقامة وتشغيل وإدارة وصيانة المناطق الصناعية المتطورة في مصر والمنطقة، عن إطلاق المجمع الصناعي « e2العلمين» – وهو أول مجمع صناعي من نوعه بمنهج الاستدامة الشاملة وفقًا للمعايير الإطارية الدولية للمناطق الصناعية المُستدامة (SIA). ويمتد مجمع «e2 العلمين» على مساحة 2.7 كيلومتر مربع في مدينة العلمين الجديدة المقرر تحويلها إلى إحدى مدن الجيل الرابع في مصر.

وتم تجهيز مجمع « e2العلمين» بكافة الخدمات التكميلية فائقة الجودة لتقديم منظومة متكاملة لدعم رواد الأعمال والصناعة والمساهمة الفعالة في تنمية مشروعاتهم عبر توفير خدمات الطوارئ على مدار الساعة، وأنظمة معالجة مياه الصرف، وفريق صيانة متخصص يعمل طوال 24 ساعة 7 أيام في الأسبوع، وقاعات اجتماعات ومؤتمرات، وكذا خدمات نقل الركاب من وإلى المجمع، ودور حضانة للأطفال، وقاعات طعام، ووحدات وفروع بنكية، فضلًا عن مركز متخصص في استخراج التراخيص، وغيرها من الخدمات الأخرى. وسيوفِّر المجمع مبانٍ صناعية للمستثمرين بمساحات صغيرة تبدأ من 3,000 متر مربع وورش عمل ومستودعات تخزين جاهزة تبدأ مساحتها من 400 متر مربع.

وفي هذا السياق، أعرب شادي وليم العضو المنتدب لمجموعة التنمية الصناعية «IDG» عن اعتزازه بإطلاق أول مجمع صناعي صديق للبيئة في مصر، بعد عام واحد من إطلاق مشروع المنطقة الصناعية بشرق بورسعيد، لافتًا أن المستجدات المُتتالية فيما يخص إطلاق المشروعات الجديدة بعد النجاح الكبير الذي حققه مجمع «e2 أكتوبر»، تعكس ثقة العملاء في قدرة المجموعة على استحداث وتقديم الحلول المُبتكرة لدعم رواد الأعمال والصناعة في تنمية مشروعاتهم والتوسع بها.

وأضاف وليم أن مجمع «e2 العلمين» لا تقتصر أهدافه على دعم رواد الأعمال والصناعة لتنمية مشروعاتهم والتوسع بها فقط، ولكن أيضًا تحقيق ذلك من خلال آليات عمل مستدامة في إطار المعايير الإطارية الدولية للمناطق الصناعية المُستدامة (SIA) والتي تضمن توفير بيئة تشغيلية أكثر استدامة بالإضافة إلى الاستخدام الأمثل لكافة الموارد، وتعظيم العائد والمنفعة المتبادلة لكافة الأطراف المعنية.

ويحظى عملاء مجمع «e2 العلمين» بميزة الوصول إلى ما يقرب من 2.5 مليار مستهلك حول العالم بفضل الاستفادة من اتفاقيات التجارة الحرة التي تعد مصر طرفًا فيها، ومنها على سبيل المثال وليس الحصر السوق المشتركة لشرق وجنوب أفريقيا (الكوميسا)، واتفاقية منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى (GAFTA)، واتفاقية الشراكة المصرية الأوروبية وغيرها من الاتفاقيات.

كما ينفرد مجمع «e2 العلمين» بموقعه الاستراتيجي في مدينة العلمين الجديدة باعتبارها محور رئيسي باستراتيجية رؤية مصر 2030 وأحد ركائز خطة التنمية الشاملة التي تتبناها الدولة في الوقت الراهن، فضلًا عن قربها من المراكز الصناعية والتجارية، والموانئ البحرية والجوية، وشبكات الطرق التي تم إعدادها لتسهيل حركة التجارة المحلية والعالمية.

أقرا أيضًا

وزيرة الصناعة : تعاون مع البنك الاسلامي للتنمية لمواجهة تداعيات فيروس كورونا