مصر تنفذ مشروع القطن من البذرة إلى الكسوة

قالت الدكتورة شرين خلاف؛ رئيس مجلس المشروعات التنموية بوزارة التجارة والصناعة إنه يجري تنفيذ مشروع القطن من البذرة الى الكسوة بالتعاون منظمة الامم المتحدة للتنمية الصناعية “اليونيدو” وبتمويل من الحكومة الإيطالية.

وأضافت أن المرحلة الحالية من المشروع والتي شارفت على الانتهاء قد حققت عدداً من الإنجازات تضمنت تعزيز أسس الاستدامة والتتبع في زراعة القطن، بالإضافة إلى إدخال التكنولوجيا والابتكار ضمن العمليات الصناعية في قطاع النسيج والملابس الجاهزة ونجحت في رسم خارطة الطريق لإدماج القطن المصري في سلسلة القيمة العالمية، وهو ما جذب انتباه كافة الأطراف من القطاعين العام والخاص الذين أعلنوا التزامهم بالعمل على تنفيذ هذه الخارطة في صورة تضافر جهود وزارتي الصناعة والزراعة في هذا الملف بالإضافة إلى زيادة اهتمام القطاع الخاص بالقطن المصري عالي الجودة.

يستهدف مشروع القطن من البذرة الى الكسوة لتطوير منظومة الاستدامة في زراعة القطن المصري ودفع عجلة التطوير والابتكار في منظومة التصنيع وذلك بالتعاون مع كبريات الشركات العالمية الصناعية مثل شركة فيلمار، وشركة إلفي وشركة ألبينيى، وشركة ويلسبان إنديا بالإضافة الى أهم بيوت الأزياء العالمية مثل هيوجو بوس، وبيت أزياء ديور، وستيلا مكارتني، وعدد من شركات التجزئة العالمية أمثال مجموعة جون لويس، وماركس أند سبنسر، ومايسيز.

إقرأ أيضًا

الحكومة تصدر قرارًا ينظم تداول القطن

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.